كيف نستمتع بالطبخ مع الأطفال

كيف نستمتع بالطبخ مع الأطفال

ماذا لو قمنا بالطبخ مع الأطفال؟ أليست فكرة جيدة في تلك الأيام الممطرة والباردة؟ حيث يصعب اصطحاب الأبناء إلى الخارج؟

في هذا المقال نقترح لكم نشاطاً يغذي فضول الأطفال ويجمع بين المفيد والممتع حيث أنه يحوّل وقت الطبخ الروتيني إلى لحضات مرح واكتشاف

كثيرٌ من الأولياء يظنون أن الطبخ مع الأطفال ينتج فوضَى عارمة في المطبخ، وينهك الأمَّ من الترتيب والتنظيف إلى غير ذلك، والجواب أن هذا أمرٌ وارد بالفعل، ولكن النصائح المذكورة في هذا المقال من شأنها تقليل الأضرار جدا، ثم إنّ احتفاء طفلنا وفخرَهُ بما أنجز وكمية المهارات والمعلومات التي اكتسبها، كل ذلك لا يعادله شيء

مهارات يكتسبها الطفل أثناء الطبخ

الطبخ مع الأطفال لا يترك الأيدي ملطخة بالعجين فحسب، بل إنه يرسخ ذكريات طيبة والعديد من المهارات، من بينها:

– تطوير المهارات الحسية والحركية: يستعمل الطفل حاسّتيْ الشمّ واللمس لاكتشاف رائحة المكونات وقوامها، وكذلك فإنه يتعلم الأوزان والمقادير وتقنيات خلط المكونات المختلفة، وهو مما يعينه على التحكم في حركاته بدقة

 – النظافة: غسل اليدين، ارتداء منديل الطبخ، ربط الشعر…

– التركيز لفترة أطول

– احترام خطوات الوصفة وترتيبها للحصول على النتيجة المَرْضِيَّة للطبخة

– تجارب علميّة: ترتفع الكعكة عندما تطهى، يصبح بياض البيض مثل الثلج عند خفقه، تتحول الشوكلاطة من مادة صلبة إلى سائل عند تسخينها…

– اكتساب مفردات جديدة: طبّاخنا الصغير سوف يتعلم العديد من الكلمات الجديدة عند الطهي: فرد العجين، خفق، غليان، سيلان…

– تنمية الثقة بالنفس: لا شكّ أنّ الطفل يزداد فخرا وثقة بنفسه عندما يرى نتيجة عمله مطابقة لما توقعه

الطبخ مع الأطفال

دعم استقلالية الطفل

يعد الطبخ مع الأطفال طريقة رائعة لدعم استقلاليتهم وتعزيز ثقتهم بقدراتهم، لذلك لا تترددوا في الاستماع إلى رغباتهم واقتراح طبخات جديدة ومتنوعة: كعكة بالفانيليا أو بالشوكلاطة؟ فطيرة حلوة أو مالحة؟…

اقترحوا عليه أيضا إعداد جزء من الوصفة أو من الغداء بمفرده -يكون مناسبا لسنه بالطبع- أو تزيين الكعكة فحسب، يمكن أيضًا ترْك الطفل يجفف الأطباق أو يعدّ طاولة الأكل  أثناء وقت الطهي

نصائح عملية

– للأطفال أقل من 4 سنوات: ينصح بتجهيز كل المكونات اللازمة بالكميات المناسبة ووضعها في أوانٍ بلاستيكية منفصلة

– بالنسبة للأطفال الذين جاوزوا سنّ الخامسة، يمكنهم أن يعينوا على تجهيز المكونات وإجراء القياسات

– يفضل استعمال الأواني الكبيرة والواسعة لتفادي تلطيخ المكان المجاور

– إذا كان المطبخ صغيرًا فلا تترددوا في استخدام طاولة الطعام، لأنه كلما اتسع المكان كلما قلّ التلطيخ

– تجنبوا الوصفات الطويلة والمعقدة (15 دقيقة كحد أقصى لفترة التحضير)

استخدام السكين: بين 6 و 8 سنوات يمكن للطفل تعلم كيفية استخدام السكين (سكينة المائدة ذو الرأس المستدير) لقطع الأعشاب والفواكه  تحت إشراف الوالدَيْن أو أحدهما طبعا!

استخدام أجهزة الطهي: بين 6 و 8 سنوات يمكن أن يستخدم الطفل صانعة الوافل ومحمصة الخبز وصانعة الكريب، دائما تحت رقابة الوالدين

بعض الوصفات التي يسهل تحضيرها مع الأطفال

شرائح البيتزا

المكونات:

شرائح من الخبز

شرائح الجبن (النوع المفضل عند طفلك)

شرائح رقيقة من الطماطم

زيتون

زيت الزيتون

طريقة التحضير :

ضع شرائح الخبز في طبق فرن.

ادهن شرائح الخبز بزيت الزيتون.

أضف شرائح اﻟﻄﻤﺎﻃﻢ واﻟﺠﺒﻦ واﻟﺰﻳﺘﻮن.

أدخل الطبق في الفرن حتى يذوب الجبن.

الميلك شايك

المكونات:

ملعقتان من المثلجات (النكهة المفضلة عند طفلك)

فواكه (فراولة، موز ، مشمش…)

كوب كبير من الحليب

مكعبات الثلج

طريقة التحضير:

قم بتنظيف وتقطيع الفواكه

 ضع كل المكونات في الخلاط وامزجها حتى يصبح الخليط متجانسا ورغويا.

أعواد الفواكه

المكونات:

أعواد خشبية

فواكه

طريقة التحضير:

اغسل وقطع الثمار في شكل مكعبات كبيرة

أدخل الفواكه في الأعواد

يمكن تقديم هذه الفواكه مع الشوكلاطة الذائبة أو الكريمة المخفوقة

كعكة الزبادي

المكونات:

علبة زبادي واحدة

علبتا سكر

علبة واحدة من سكر الفانيليا

ثلاث بيضات

ثلاث علب طحين

نصف كيس من خميرة الحلويات

رشة ملح واحدة

نصف علبة من الزيت

طريقة التحضير:

في هذه الوصفة نستعمل علبة الزبادي كوحدة قياس لكل المكونات.

أضيفوا جميع المكونات بالترتيب مع الخلط عند إضافة كل مكون: الزبادي، ثم السكر، ثم البيض، الواحدة تلو الأخرى مع الخلط، ثم أضيفوا الطحين والخميرة والملح والزيت

اخبزوا الجميع في الفرن على حرارة 180 درجة لمدة 35 دقيقة

يمكن للطفل تزيين الكعكة حسب ذوقه: رقائق الشوكلاطة، نكهة الليمون، الفواكه المجففة…

Add your thoughts

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

196 Shares
Share196
Tweet
Pin
+1